simo.boualam@gmail.com

مساحة، لأكتب ما أريد!

دون أن أتسول دون أن أبيع ودون أن أشتري !! فقط لأكتب ما أريد، نفسي تتعفف عمّا يحيكون في عهر القلم…

___________________________________________________________________

simo.boualam@gmail.com

2012/03/13

من روائع المرحوم محمود درويش "فكر بغيرك"!


أحببت أن أترككم واللَّيلُ أرخى سُدولَه، قبل ان أحُطَّ رأسي تحت وسادة! واُطفيءَ نورَ المصباح مع رائعة المرحوم محمود درويش "فكر بغيرك".
وأقول لكم بدوري، تصبحون على وطن من خُضرةِ ربيعٍ وشجر..
وَطَن ديموقراطي و "شفاف": يراه الجميع بكلّ ألوانه، في الليل كما في النهار، في الشروق كما في الغروب، في الدُّجى كما في السَّحر.. بألوان البهجة كمــا بألوان السّقم، لنا وعلينا جميعا، بكل الألوان، وبدون استثناء..على تربة الطّين الحمراء! 
فلتصبحون على وطن.. بألوان الرّمال وخُضرة ربيعٍ وشَجر!
                                                           
                                "محمد بوعلام عصامي"                                                                                                                                               
                          فكر بغيرك                                                             
ملحق:   ضمير العالم !             

هناك تعليق واحد:

  1. (أحببت أن أترككم واللَّيلُ أرخى سُدولَه، قبل ان أحُطَّ رأسي على وسادة، واُطفيء نور المصباح )كلمات جميلة ومرتبة بشكل تناغمي رائع
    احببت ان اضيف بعض المعلومات ربما هناك من يسأل من هو محمود درويش
    محمود درويش (13 مارس 1941 - 9 أغسطس 2008)، أحد أهم الشعراء الفلسطينيين والعرب الذين ارتبط اسمهم بشعر الثورة والوطن. يعتبر درويش أحد أبرز من ساهم بتطوير الشعر العربي الحديث وإدخال الرمزية فيه. في شعر درويش يمتزج الحب بالوطن بالحبيبة الأنثى. قام بكتابة وثيقة إعلان الاستقلال الفلسطيني [1] التي تم إعلانها في الجزائر.

    تقبل مني مروري المتواضع

    ردحذف

كل منا يسعى بدون حواجز أن يكتب ويقول ما يشاء.
في تعليقك هنا اكتب ما شئت وعبّر عما شئت.. واعلم أن كلماتك تعبر بشكل أو بآخر عما لديك في ضميرك وعقلك وقلبك..
تقول الحكمة القديمة: تكلم حتى أراك!
مرحبا..

;